تأخذك إلى أعماق الفكر

شركة هواوي تطلق نظام تشغيل جديد

تقول الشركة أّنه بإمكانها التبديل من نظام التشغيل اندرويد إذا لزم الأمر

وفقًا لما قاله الرئيس التنفيذي لقسم المستهلكين في شركة التكنولوجيا العملاقة الصينية ريتشارد يو يوم الجمعة أن شركة هواوي قد أطلقت نظام التشغيل الخاص بها، وهو نظام هونج مينج Hongmeng OS والمعروف باللّغة الانجليزية باسم هارموني Harmony OS.

وسوف يتم استخدام نظام التشغيل هارموني أولاً على “منتجات الشاشة الذكية”، مثل أجهزة التلفزيون في وقتٍ لاحق من هذا العام. خلال السنوات الثلاث المقبلة، سوف يتم استخدام نظام التشغيل في الأجهزة الأخرى، بما في ذلك الأجهزة القابلة للارتداء والنظام الصوتي في السيارات.

وقالت هواوي: إن نظام التشغيل سيبدأ في البداية في الصين مع خطط لتوسيعه عالميًا.

يُذكَر أنّ الولايات المتحدة وضعت شركة هواوي على القائمة السوداء في شهر مايو، والتي تُقيّد بشكل أساسي بعض الشركات الأمريكية من بيع منتجاتها لشركة التكنولوجيا الصينية العملاقة.

بعد هذه الخطوة، أعلنت جوجل عن تعليق نشاطها التجاري مع هواوي. ولكن بعد أيام، خففت الحكومة الأمريكية بعض هذه القيود، وسمحت لشركة جوجل بالعمل مع شركة هواوى لمدة 90 يومًا.

إعلان

سبق أن أقرّت الشركة الصينية لصناعة معدات الاتصالات علنًا أنّ لديها نظام تشغيل خاص بها في الأعمال.

قال يو إن الموقف فيما يتعلق بما إذا كان بإمكانهم استخدام أندرويد لا يزال “غير واضح” ولكن المنتجات الحالية التي تم بيعها مع نظام التشغيل جوجل لن تتأثر بأي حظر.

كيف يعمل نظام التشغيل هارموني؟

نظام التشغيل هارموني هو نظام مفتوح المصدر؛ مما يعني أن صانعي الأجهزة الآخرين يمكنهم نظريًا استخدام نظام التشغيل الخاص به، وجعله مفتوح المصدر قد يساعد نظام التشغيل على زيادة حجمه وجذب المزيد من المطورين لإنشاء تطبيقات له. ووجود عدد كبير من التطبيقات المفيدة أمرٌ هام لنجاح أي نظام تشغيل.

قال يو إن: العديد من صانعي الأجهزة “لديهم اهتمام قوي” باستخدام نظام التشغيل هذا، لكنه رفض ذكر اسمهم.

وقال إنه يعتقد أن أنظمة التشغيل الحالية -بما في ذلك أندرويد و آي او اس من أبل- لا تلبي العدد الهائل من الأجهزة المختلفة التي سيتم توصيلها بالإنترنت.
الهدف من نظام التشغيل هارموني هو إنشاء برنامج واحد يعمل عبر الأجهزة من الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة التي تحتوي على قدرٍ كبيرٍ من الذاكرة والطاقة وصولاً إلى الأجهزة الأصغر مثل المستشعرات التي تتطلب حلًا أقل للنطاق الترددي، وبهذه الطريقة تأمل هواوي أن تعمل التطبيقات عبر العديد من الأجهزة.

أخبر يو سي إن بي سي في مايو بأن نظام التشغيل الخاص بالشركة يمكن أن يكون جاهزًا للهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة بحلول نهاية العام في الصين، وبحلول منتصف العام 2020 في الأسواق الدولية.

ويذكر أيضًأ أن خدمات جوجل محظورة فعليًا في الصين؛ لذلك تستخدم هواوي إصدارًا معدلاً من أندرويد في سوقها المحلي الذي يتم تجريده من تطبيقات جوجل. هذا يعني أن عدم الوصول إلى جوجل في الصين لا يمثّل مشكلة كبيرة للصين، ومع ذلك إذا تم منع هواوي من التمكن من استخدام أندرويد على المستوى الدولي، فهذا قد يضر بسوق الشركات الصينية للهواتف الذكية في الخارج.

كرّر يو أنّ هواوي تفضّل استخدام أندرويد على هواتفها الذكية، لكن إذا كان عليها أن تنتقل إلى نظام التشغيل هارموني، فلن يكون ذلك صعبًا. وقال إن الانتقال إلى نظام التشغيل الجديد سيستغرق يومًا أو يومين فقط وهو “مناسب جدًا“.

وقال يو: “إذا لم نتمكن من استخدامه (أندرويد) في المستقبل، فيمكننا الانتقال على الفور إلى نظام التشغيل هارموني”.

نرشح لك: ما هي استعدادات شركة هواوي لمواجهة الأزمة التي فرضتها عليها جوجل مؤخرًا؟

إعلان

مصدر مصدر الترجمة
فريق الإعداد

ترجمة: عبدالرحمن بلال

تحرير/تنسيق: نهال أسامة

تدقيق لغوي: نَدى ناصِر

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن سياسة المحطة.