حلمك يا شيخ علام وقوانين الصدفة

للصّدف قوانين تفسر لماذا تحدث الاشياء المستبعد حدوثها. ونظرًا لأنّ عمل هذه القوانين يتم بشكل معاكس لإدراكنا الفطري للعالم، فنحن نميل إلى اعتبار هذه الأشياء معجزات.

«حلمك يا شيخ علام» مسرحية ألّفها أنيس منصور قبل أكثر من ربع قرن. تدور أحداثها في شقة أسرة قاهرية يزورها الشيخ علام قريبهم الصعيدي. وكان علام يأتي كلّ صباح لقريبته ويخبرها بالحلم الذي جاءه في الليلة السابقة، وكانت أحلامه كلّها كارثية تتحقق فور الانتهاء من سردها. وعندما ضاقت قريبته بأحلامه ذرعًا هجمت عليه وعضته في مؤخرته!
وهنا صرخ الشيخ وهو يتحسس مؤخرته «أهي دي اللي ما حلمتش بيها»

على الرغم من النهاية المضحكة لمسرحية حلمك يا شيخ علام، فقد طرحت سؤالًا هامًا: هل يمكن فعلًا أن تتنبأ الأحلام بالمستقبل؟ أم هذه مجرد صدفة ؟

في عام ١٩٧٢، عندما وقّع الممثل أنتوني هوبكنز عقد فيلم مبنيّ على رواية فتاة من “بتروفوكا” لـ جي فيفر، سافر إلى لندن لشراء نسخة من الرواية لدراسة دوره. لكن لسوء الحظّ، لم يجد الرواية في كافة المكتبات الشهيرة التي ذهب إليها.

وفي طريق عودته إلى منزله بالمترو، وجد كتابًا على المقعد المجاور له. الغريب أن يكون هذا الكتاب هو رواية فتاة من بتروفكا. عندما قابل هوبكنز فيفر المؤلف وأخبره عن النسخة، تبيّن أنّ هذه النسخة هي نسخة المؤلف نفسه والتي كان قد أعارها لأحد أصدقائه، والتي أضاعها بدوره من فترة.

كما هو الحال مع مسرحية حلمك يا شيخ علام ، السؤال هنا.. يا ترى، هل هناك قوى خفية وراء مثل هذا اللقاء، أم هي مجرد صدفه ؟

في عام ٢٠١٤، فازت أسرة أمريكية من ولاية فيرجينا بجائزة اليانصيب الكبرى وقدرُها مليون دولارًا. الغريب أنّ هذا الفوز كان الثالث لهما في شهر واحد ليصبحا أكثر الناس حظًا على وجه البسيطة هذا العام. وللعلم، فإنّ احتمال الفوز بهذه الجائزة يبلغ ١: ٥ مليون.

مرة أخرى كما هو الحال في مسرحية حلمك يا شيخ علام، وحكاية الممثل انتوني هوبكن، السؤال هنا ..هل هناك شيء معجز أم أن الأمر كله مجرّد صدفة ؟

بعيدًا عن الخوض في تفسيرات غيبية تعتمد في صحتها على إيمان أصحابها، فإنّ أغلب علماء الرياضيات والإحصاء يشيرون إلى أنّ كلّ هذه المصادفات مجرد صدفة. نعم صدفة، وهناك قوانين للصّدف تفسّر لماذا تحدث الأشياء المستبعد حدوثها، ونظرًا لأن عمل هذه القوانين يتم بشكل معاكس لإدراكنا الفطري للعالم، فنحن نميل إلى اعتبار هذه الأشياء معجزات.

إعلان

دكتور دافيد هاند، أستاذ الإحصاء بالكلية الملكية بجامعة لندن، والذي لا تربطه من بعيد أو قريب صلة بأنيس منصور أو “حلمك يا شيخ علام”، ينفي، نفيًا قاطعًا، وجود أي شيء معجز في هذه الأحلام والمصادفات.

وبالمثل،  دكتور برسي دياكونيس وزميله الدكتور فردريك موستلر، أستاذا الرياضيات بجامعة هارفارد، وبعد تحليل ودراسات إحصائية للآلاف من المصادفات على مدارعشر سنوات؛ توصّلا إلى أنّ جميع المصادفات يمكن تفسيرها بقواعد بسيطة.

و لقد أوجز دكتور دافيد هاند خلاصة هذه الدراسات في كتابه الرائع The Improbability Principle (مبدأ “الأحداث غير المُحتملة”)، فيقول أنّه عندما يشاهد الناس وقوع حدث بعيد الاحتمال بشكل كبير، يتسارع في عقولهم اعتبار هذا الحدث أحد العجائب أو المعجزات الخارقة للطبيعة، ولا يحاولون البحث عن أي تفسير طبيعي بديل. والحقيقة أنّ هذه الأحداث بعيدة الاحتمال يمكن تفسيرها من خلال مفاهيم نظرية الاحتمال.

مبدأ الاحتمال المستبعد

يقول دكتور هاند أنّ هذا النوع من الغرائب يمكن تفسيره من خلال مبدأ “الاحتمال المستبعد” the improbability principle وهو ليس معادلة واحدة كمعادلة اينشتاين الشهيرة: (الطاقة =الكتلة*مربع سرعة الضوء)، لكنّه يتكون من مجموعة من ٥ قوانين: قانون الحتمية law of inevitability، وقانون الأرقام الكبيرة فعلًا Law of truly large numbers، وقانون الاختيار Law of selection، وقانون رافعة الاحتمالات Law of probability lever، وقانون القريب بما فيه الكفاية law of near is enough. هذا بالإضافة إلى تركيبنا العقلي وانحيازاتنا الفكرية التي ترفض فكرة العشوائية والصدف.

دعوني الآن اشرح هذه القوانين مع تطبيقها على أحلام الزائر الصعيدي الثقيل في مسرحية حلمك يا شيخ علام:

١- قانون الحتمية

يعني هذا أنّه لو أعددت قائمة كاملة بجميع النتائج الممكنة لحدث ما، فإنه عندئذٍ لا بدّ أن يحدث إحداها، حتى لو أنّ احتمال حدوث كلّ واحدة من النتائج الممكنة ضئيل جدًا، فمن المؤكد أن واحدة من هذه النتائج ستحدث. وتطبيقًا على أحلام علام، فلو أعددنا قائمة كاملة بأحلامه التي لا تنتهي عن شخص ما فإنها ستتضمّن: (زواج، أكل، سفر، الخ… ومن ضمنها الوفاة)، ومن ثمّ، بالضرورة، لا بدّ لإحداها أن تتحقّق مهما انخفض احتمالها.

٢- قانون الأعداد الكبيرة فعلًا Law Of truly big Numbers

و يعني أنه مع توافر عدد كبير كافٍ من الفرص، فمن المتوقّع وليس من الغريب حدوث شيء  نستبعد حدوثه استبعادًا شديدًا. فإذا ألقيت زهرتين عددًا كافيًا من المرات فلا بدّ أن ينتج هذا ٦/٦ في النهاية، ومع عدد كبير جدًا من الرميات يمكن أن تحصل على ٦/٦ ٢٠ مرة متتالية مثلًا. وتطبيقًا على أحلام الشيخ علام، فإنه لا ينفك يحلم عشرات الأحلام كل أسبوع (٤-٧ يوميًا) على مدار سنوات كثيرة، فمن ثمّ احتمال تحقق إحداها وارد جدًا، ليس مع الشيخ فقط، لكن معك أيضًا،  لو كان هذا الأمر موضع اهتمامك واهتمام من حولك.

٣-  قانون الاختيار law of selection

يتضح معناه بتطبيقه على أحلام الشيخ علام. لنفترض مثلًا أن إحدى بنات العائلة تزوجت، فيأتي الشيخ ويذكرنا بحلمه، بأنّ هذه الفتاة ستتزوج، منتقيًا فقط هذا الحلم وحده، دون آلاف الأحلام التي لم تتحقق حول هذه الفتاة.

٤- قانون رافعة الاحتمالات probability lever

يشير إلى أنّ أيّ تغيير بسيط في الظروف المحيطة باحتمالات وقوع حادث ما، يمكن أن يُحدث تأثيرًا ضخمًا في مقدار احتمالات وقوع حادث شديد الندرة.

تطبيقًا على أحلام  الشيخ في “حلمك يا شيخ علام”، هناك أحد الأشخاص معروف مثلًا بسرعة قيادته للسيارات، مما يرفع احتمالات وفاته في تصادم أو انقلاب سيارة. على هذا، توقّع الشيخ حدوث هذه النهاية لحياة الشخص بهذه الطريقة. وانعكس ذلك على أحلام الشيخ التي تصدق مع تعرّض الشخص المذكور لحادث.

٥- قانون “القريب” بما فيه الكفاية Law of Near Is such Enough

يشير هذا القانون إلى أن الناس ينظرون إلى الأحداث التي تتشابه بشكل كافٍ على أنها أحداث متطابقة. وفي حالة رؤى الشيخ في مسرحية “حلمك يا شيخ علام” فإنه أحيانًا قد يحلم أن شخصًا ما أغمي عليه أو مرِض، أو سقط من على الدرج، فتعتبر هذه الحالات كأنها حالة وفاة.

الخلاصة، تتشابك هذه القوانين جميعًا لتعمل معًا على تفسير أحداث غريبة و مستبعدة لدرجة الإعجاز، مثل أن يكسب شخص مثلًا ياناصيب في انجلترا (احتمال فوز الشخص في المرة الواحدة ١ إلى ١٤ مليون) مرتين متتالتين؛ أو أن تضرب الصاعقة نفس الشخص ٣ مرات على مدار ٣ أعوام رغمًا عن هجرته من مكان إلى آخر. أو أن يتشابه اسمك في المطار مع أحد الأشخاص المطلوبين أمنيًا حتى “درجة القرابة الرابعة”.

كلّ هذا وأكثر و لِيَد الصدفة ، وعلى ما يبدو فعلًا أنّ الكون يلعب معنا النرد. 

 

إعلان

مصدر مصدر 1 مصدر 2 مصدر 3
اترك تعليقا