تأخذك إلى أعماق الفكر

لماذا يجب على الجميع معرفة أساسيات علم الاقتصاد

أحد أسباب دراسة الاقتصاد هو أنه ببساطة علم شيِّق، فعندما تتوقف وتفكر فيمايحدث يوميا في أي اقتصاد معاصر ، حتما ستتملكك الدهشة، في كيفية تحكم هذا العلم في سير العالم بأكملة .

 مثال مبسط يشرح الأهمية البالغة لعلم الاقتصاد :-

لغرض الفهم لنفكر مثلا في مدينة مانهاتن الصاخبة ،ملايين الأفراد يعملون على أرض هذه الجزيرة بالغة الصغر التي تقل مساحتها عن ٦٠ كيلومتر مربع، من الواضح أنه لا يُنتَج ما يكفي من الطعام على هذه الجزيرة لإطعام تلك الحشود.
للوهلة الأولى، قد لا يصدق بعض القراء أن مانهاتن تضم بعضَ من أرقى المطاعم الموجودة في العالم! لكن هذه المطاعم الفخمة تعتمد في عملها على موِّردين يزودونها بالمواد الغذائية الخام اللازمة لإعداد أطباقها باهظة التكلفة.

لنفترض الان وعلى سبيل المثال أن هناك غزاةً من المريخ أحاطوا مانهاتن بفقاعة بلاستيكية غير قابلة للاختراق (ومزودة بثقوب صغريةً للسماح بالتهوية)، فسيموت مئات الآلاف من سكان نيويورك جوعا في غضون شهرين على الأكثر.

لكن في عالم الواقع — حيث لا توجد فقاعة بلاستيكية مريخية تحول دون سريان الحركة التجارية تشحن المنتجاتَ الزراعية، والبنزين، وسلع أخرى يومياً إلى مانهاتن بحيث لا تتيح هذه السلع لسكانها أن يسدوا رمقهم فحسب، بل تمنحهم أيضا عيشا رغدا والعمال على أرض هذه الجزيرة الصغيرة يحولون المواد المتاحة لهم إلى أعلى السلع والخدمات قيمة على الكوكب، مثل المجوهرات باهظة الثمن،الملابس، والخدمات المالية، وخدمات المحاماة، وعروض مسارح برودواي التي تُنتَج جميعا في مانهاتن.

الأن وعندما تتأمل مدى التعقيد الرهيب الذي تتسم به جميع هذه العمليات، ستتعجب من أنها تجري على ما يرام وبمنتهى السلاسة، إلى حد أننا بتنا نعتبره أمرا عاديا، ولكن هذا بالفعل بسبب إقتصاد السوق الذي يحقق لنا كل هذه الإنجازات التي تكاد تكون مستحيلة التحقيق بدون تواجد هذا العلم.

إعلان

أيضا هناك سبب آخر لدراسة الاقتصاد وهو أنه بالتأكيد سيساعدك على اتخاذ القرارات في حياتك الشخصية والمهنية بالطبع لا نقصد أنك إذا درست الاقتصاد ستصبح ثريا خلال المدى القصير، ولكنه بالتأكيد سوف يمنحك إطارا يساعدك على تحليل خططك على نحو تزداد معه احتمالات تحقيق أهدافك.

فعلى سبيل المثال دراسة الهندسة وحدها لن تجعل منك مهندسا محترفا في تصميم الكباري، لكن لا أحد يرغب في أن يقود سيارته فوق كوبري صممه شخص جاهل بعلم الهندسة.
يشكل الاقتصاد علاوة على جماله الذاتي، وتطبيقاته العملية في حياتك الشخصية موضوعا حيويٍّا، لأننا نعيش في مجتمع يعاني التدخل الحكومي، وعلى عكس تخصصات علمية أخرى، فإن تدريس مبادئ علم الاقتصاد الأساسية لعدد كاف من الأفراد ضروري من أجل حماية المجتمع نفسه، لا يهم مثلا إن كان رجل الشارع يظن أن ميكانيكا الكم ليست سوى خدعة، لأن بإمكان علماء الفيزياء أن يواصلوا أبحاثهم
دون الحاجة إلى موافقته على ذلك.

لكن إذا ساد بين أغلب الأفراد اعتقاد أن قوانين الحد الأدنى للأجور هي الحل لرفع المعاناة عن كاهل الفقراء، أو أن أسعار الفائدة المنخفضة علاج للركود الاقتصادي، فسوف يعجز الاقتصاديون المحنكون عن تفادي الأضرار التي ستنجم عن هذه المعتقدات .

لهذا السبب يجب على جميع المواطنيين العاديين تعلم مبادئ علم الاقتصاد لضمان سريان حياتهم بصورة سليمة، دون التعرض لأي نوع من أنواع الإنتهاكات الحقوقية سواءا من جانب الحكومات التي تصدر بين الحين والأخر سياسات ضارة بمصالح المواطن، أو من أي جهة كانت .

في حالة أعجبك المقال، ربما ستعجبك مقالات أخرى، نرشح لك

قراءة في كتاب نظرية الفوضى

مترجم: سبع مرات غير فيها كسوف الشمس من تاريخ البشر

 

إعلان

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن سياسة المحطة.