تأخذك إلى أعماق الفكر

تسع أطعمة يجب تجنبها عند المرض

ربما لا يكون الطعام أول شيء يتبادر إلى ذهنك أثناء محاربتك لمرض الإنفلونزا أو عسر الهضم. ولكنك -في النهاية- ستحتاج إلى ملء معدتك، فيجب أن تعرف أن هناك بعض المشروبات والأطعمة التي يمكن أن تزيد المرض سوءًا.

إليك بعضًا من المشروبات والأطعمة التي يجب تجنبها عند المرض، حتى تتماثل للشفاء سريعًا:

1- القهوة

-متى يجب أن تتجنبها: عند إصابتك بأي نوع من الأمراض، لكن على وجه الخصوص عسر الهضم.
-سبب الضرر: يعد الكافيين الموجود في القهوة مُدرًّا للبول، مما يجعلك تتبول كثيرًا، فيسبب ذلك جفافًا.
تُعلق كريستين آرثر، الحاصلة على الدكتوراه في الطب، والطبيبة في مركز أورنج كوست التذكاري الطبي في فاونتن فالي بكاليفورنيا؛ على هذا قائلة: الأمر السيئ، حيال محاربتك للفيروس أو أي عدوى أخرى، هو أن الحصول على ما يكفي من الماء يساعد جهاز المناعة على محاربة الأمراض بفاعلية أكثر.
وتستكمل آرثر حديثها قائلة: إن الكافيين يمكن أن يفعل ما هو أسوأ من ذلك عند إصابتك بالقيء أو الإسهال، لأن كليهما يمكن أن يؤدي إلى فقدان السوائل في الجسم. وتعاطيك كمية كافيين أكثر هو على قمة الأشياء التي من شأنها أن تسبب الجفاف.
وبالإضافة إلى ذلك، يمكن للكافيين أن يحفز العضلات الموجودة في جهازك الهضمي مما يسبب إسهالًا شديدًا.

2- عصير البرتقال

-متى يجب أن تتجنبه: عند إصابتك بالسعال أو التهاب الحلق.

-سبب تجنبه: إن حموضة البرتقال اللاذعة عادة ما تكون منعشة، وعندما تكون مصابًا بالسعال أو البرد قد يؤدي ذلك إلى جرح في الحلق.
ويعلق على ذلك تاز بهاتيا، الحاصل على الدكتوراه في الطب، وأستاذ الطب التكاملي في جامعة إيموري، ومؤلف كتاب “ما يأكله الأطباء”: إن البرتقال يحتوي على حمض الستريك، الذي يهيج بطانة الحلق الملتهبة أصلًا. وهذا يعني أن حلقك سيلحقه ضرر أكثر، ومن ثم سيستغرق وقتًا أطول للشفاء.

إعلان

3- الحلوى

-متى يجب تجنبها: عند إصابتك بأي نوع من الأمراض، لكن على وجه الخصوص عسر الهضم.
-سبب تجنبها: تقول الدكتورة آرثر: إن تناول السكر المكرر يمكن أن يكبح قدرة خلايا الدم البيضاء على محاربة البكتيريا؛ وبعد بضع ساعات من تناولك أشياء مثل البسكويت أو الحلوى أو الحبوب السكرية، فإن جهازك المناعي يصبح أضعف. ونتيجة لذلك، تصبح كفاءة مكافحة الجراثيم أقل مما يجعلك تمرض.

إن السكر المكرر يطرح أكثر من مشكلة عندما تتعامل مع عسر الهضم؛ تقول الدكتورة آرثر: إن السكر يميل لسحب السوائل من الجهاز الهضمي، مسببًا الارتخاء والبراز المائي والإسهال.

4-المشروبات الغازية

-متى يجب تجنبها: عند إصابتك بأي نوع من الأمراض، لكن على وجه الخصوص عسر الهضم.
-سبب تجنبها: المشروبات الغازية -مثلها مثل القهوة- تحتوي على الكافيين، والذي يسبب الجفاف.
وتقول الدكتورة آرثر عن ذلك: إن المشروبات الغازية تحتوي على السكر، الذي من شأنه أن يكبح جهازك المناعي ويثير فوضى في جهازك الهضمي.
وإذا كان الماء لا يروي ظمأك، فلتجرب المشروبات التي تحتوي على سكر بكميات قليلة والمضادة للجفاف. ومشروبات الدايت الغازية غير مسموح بها أيضًا.
وتضيف الدكتورة آرثر قائلة: إن المُحلّيات الصناعية تحتوي على جزيئات ضخمة يصعب تفتيتها لتُهضم جيدًا، وهذا قد يؤدي إلى انتفاخ أو تشنج بل حتى إسهال؛ بعبارة أخرى: إن المشروبات الغازية تجعلك بالفعل أسوأ، مهما كانت أعراض المعدة التي تعانيها.

5- الوجبات الخفيفة

-متى يجب تجنبها: عند إصابتك بالسعال أو التهاب الحلق.
-سبب تجنبها: يقول الدكتور بهاتيا: إن الأنسجة الحاكة، الموجودة في الوجبات الخفيفة (مثل رقائق البطاطس، أو الجرانولا، أو الخبز المحمص المتموج)، سوف تجعلك تشعر بحكة ما في حلقك.
ولا تجعلك الوجبات الخفيفة تشعر بشعور سيئ فقط؛ بل كلما تَهيَّج الحلق، كانت مدة تماثلك للشفاء أطول.

6-الكحوليات

-متى يجب تجنبها: عند إصابتك بأي نوع من الأمراض، لكن على وجه الخصوص عسر الهضم.
-سبب تجنبها: تقول الدكتورة آرثر: إن الكحول -أيضًا- مثل القهوة؛ أي: مدر للبول، والذي يمكن أن يزيد المرض المتعلق بالجفاف سوءًا. ولأنك -على الأرجح- قد بدأت تشعر بالجفاف، فإن محتوى الكحول في الدم سوف يرتفع على نحو أسرع.

الكحول يمكن أيضًا أن يسرع عملية الهضم، مما يسبب في البراز المائي أو الإسهال.

7-اللبن

-متى يجب تجنبه: عند إصابتك بالاحتقان أو الاختناق.
-سبب تجنبه: ربما قد سمعت من قبل، عندما كنت مريضًا، أنه يجب عليك تجنب منتجات الألبان، لأن هذا يزيد من إخراج المخاط أو البلغم.
ولكن هذا هذا ليس صحيحًا تمامًا -كما تقول الدكتورة آرثر- وليس من دليل واضح على أن الحد من الحليب يقلل المخاطر.
وعلى الرغم من ذلك، فإن بعض الناس يجدون أن تناول الألبان يجعل البلغم أكثر سمكًا وأكثر بشاعة، على حد قول الدكتورة آرثر.
وإذا كان هذا اللبن يضايقك، فتوقف عن تناوله حتى تشعر بتحسن.

8- الأطعمة الدسمة والمقلية

-متى تتجنبها: عند إصابتك بعسر الهضم.
-سبب تجنبها: يقول الدكتور بهاتيا: إن الأطعمة الدهنية تأخذ وقتًا أطول في التنقل عبر الجهاز الهضمي؛ الشيء الذي يمكن أن يسبب الغثيان وارتجاع المريء على نحو سيئ.
ولأن الأطعمة الدسمة -والمقلية أيضًا- تؤدي إلى تشنجات عضلية في الأمعاء، فإنها يمكن أن تجعل الإسهال في وضع أكثر سوءًا. ولهذا تجنب البرجر والبطاطس حتى تكون بصحة أفضل.

9-الأطعمة الحارة

-متى تتجنبها: عند إصابتك بسيلان في الأنف.
-سبب تجنبها: تأتي الحرارة الموجودة في الفلفل الحار والصلصة الحارة من مادة الكبسائسين، وهو المركب الذي يمكن أن يسبب تهيجًا في الممرات الأنفية ويجعل أنفك تسيل.
يقول الدكتور بهايتا: إذا كان أنفك يقطر وكثير الارتشاح، فإن الحرارة ستجعل الماء يسيل بشكل أسوأ. ومن ناحية أخرى، إذا كان أنفك مملوءًا بالمخاط، فإنها -الحرارة- ستُبدد مخاطك وتسد أنفك مؤقتًا.

 

إعلان

مصدر مصدر الترجمة
فريق الإعداد

إعداد: عبدالرحمن بلال

تدقيق لغوي: محمد ثروت

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن سياسة المحطة.