تأخذك إلى أعماق الفكر

وصول المركبة الفضائية الإسرائيلية إلى فلوريدا ليتم إطلاقها إلى القمر على صاروخ SpaceX

وصلت المركبة الفضائية الإسرائيلية (بيرشيت) إلى ولاية فلوريدا استعدادًا لإطلاقها إلى القمر الشهر المقبل، وقد تم تطويرها خصيصًا لأجل هذه المهمة، وهي أول مهمة لإسرائيل إلى القمر.

حيث قامت شركة (SpaceIL) وشركة صناعات الفضاء الإسرائيلية (IAI) بشحن المركبة الفضائية والتي تُدعى (بيرشيت Beresheet) من إسرائيل إلى فلوريدا وكان ذلك في 18 يناير، ليتم إطلاقها في منتصف فبراير المقبل كحمولة ثانوية على صاروخ شركة سبيس إكس “SpaceX’s Falcon 9” وذلك وفقًا لبيان من (SpaceIL).

يقول (إيدو أنتيبي)، الرئيس التنفيذي لـ(SpaceIL)، في البيان: “وبعد ثمانية أعوام من العمل الشاق، تحقق حلمنا أخيرًا وأصبح لدينا مركبة فضائية، وشحنُها إلى الولايات المتحدة هي المرحلة الأولى من رحلة تاريخية ومعقدة إلى القمر، وهذه هي اللحظة الأولى من لحظات عديدة شيّقة، كما نتطلع أيضًا إلى الإطلاق المقبِل في (كيب كانافيرال)”.

قد تم تحميل المركبة الفضائية الإسرائيلية “بيرشيت” في حاوية شحن خاصة ليتم نقلها جوًا إلى فلوريدا استعدادًا للإطلاق، وإذا تمت عملية الإطلاق بنجاح ستكون أول مركبة فضائية تم تطويرها خصيصًا تهبط على سطح القمر. وفي الصورة مع المركبة الفضائية من اليسار إلى اليمين: أوبر دورون، مدير عام شعبة الفضاء IAI، موريس كان، رئيس SpaceIL، و Ido Anteby، الرئيس التنفيذي. Credit: Tomer Levi

ويقول (إيال شيترت)، المدير اللوجستي لـ(IAI)، في البيان: “يمثل نقل (بيرشيت) تحديًا فريدًا حيث أنها مهمة واحدة في العمر ولا توجد خطة بديلة، لذا يجب أن تصل بأمان”.

ستخضع (بيرشيت) للاختبارات النهائية في (كيب كانافيرال) استعدادًا للإنطلاق، وإذا سارت الأمور وفقًا للخطة سيجعل ذلك من إسرائيل رابعَ دولة تضع مركبتها الفضائية على سطح القمر وذلك بعد روسيا والولايات المتحدة والصين.

إعلان

وقد بدأت مهمة (SpaceIL) إلى القمر كجزء من مسابقة “Google Lunar X Prize” والتي تبلغ جائزتها الكبرى 30 مليون دولارًا، وتهدف هذه المسابقة إلى تشجيع الرحلات الفضائية، حيث تتنافس فِرق ممولة من القطاع الخاص لوضع مركبة فضائية روبوتية على سطح القمر وتحريكها مسافة 1640 قدم (500 متر) مع إمكانية إرسال صور وفيديوهات عالية الدقة إلى الأرض.

وقد انتهت المسابقة بدون فائز، لكن (SpaceIL) استكملت مهمتها لهبوط المركبة الفضائية على سطح القمر.

قال (موريس كاهن)، رئيس (SpaceIL)، في البيان: “الإثارة التي تغمرنا اليوم ستؤدي إلى زيادة تقدمنا إلى الأمام، ولا أستطيع الانتظار حتى نصل إلى المرحلة التالية، وهذه ليست سوى البداية فقط”.

إعلان

مصدر مصدر الترجمة
فريق الإعداد

إعداد: محمود غنيم

تدقيق لغوي: أبرار وهدان

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن سياسة المحطة.