تأخذك إلى أعماق الفكر

كيف تجعل طعامك ألذ وأفضل صحيا بـ تفاعلات كيميائية بسيطة؟!

إن حياتنا أغلبها قائمة على علم الكيمياء، فهو يتنوع من شكل لآخر ويجب علينا دراسته لنفهم العالم بصورة أفضل، ولأن الكيمياء هي واحدة من العلوم المركزية فنحن نتعامل يومياً مع آلاف المركبات الأساسية المسببة لبقائنا أحياء، وبصورة قريبة من الواقع أكثر، وببعض الخدع الكيميائية التي نستخدمها في منازلنا يمكننا تسهيل الكثير من الأمور علينا.

في هذا المقال سنعرض بعض التجارب الكيميائية التي تستطيع استخدامها في منزلك.

1-اربط القهوة بالملح وتفاجأ بالنتيجة:

إذا كنت تشتري أفضل قهوة في المحمصة، ولكن عند تحضيرها تبقى مُرة إليك التفسير هناك احتمال أن القهوة تتخمر مع الماء الساخن وسخونة الماء تساوي المزيد من المرارة لذلك هناك خدعة ممتازة لك، إذا كانت قهوتك مرة للغاية أضف إليها القليل من الملح فعندما يذوب الملح وتنفصل أيونات الصوديوم لترتبط بجزيئات القهوة، فإنها تمنع المرارة من الوصول إلى لسانك.

2-قم بإنضاج الموز بنفسك واشعر بالسحر:

عندما يكون الموز فاكهتك المفضلة وتبحث عنه بالأسواق فلا تجده ناضج بما يكفي فهناك خدعة بسيطة لك يمكنك استخدامها مع الموز الغير ناضج، وهي وضعه في كيس ورقي مع زوجين من الطماطم الناضجة لبرهة من الوقت، سينضج الموز بسرعة أكبر، وذلك لأن هرمون النبات يسمى الإيثلين وهو المستخدم لجعل الفواكه تنضج، وعند وضع الطماطمتان الناضجتين في الكيس مع الموز ونتيجة احتكاكهما سينتشر غاز الإيثيلين، ولذلك فسيجبر الموز على ان ينضج بسرعة مضاعفة.

3-حافظ على رشاقتك:

الكثير من الناس يحبون الأرز ويبالغون في تناول كميات هائلة منه مما يسبب لهم البدانة، ولكن مع الكيمياء هناك خدعة تعرف باسم تقليل السعرات الحرارية في الأرز للنصف، وذلك بإضافة كمية صغيرة من زيت جوز الهند إلى ماء طهي الأرز بينما تغلي فيما يعادل حوالي33% من وزن الأرز، ثم قم بإضافة الأرز وقم بخفض النار تحتها لينضج ببطء واتركه على النار لمدة 8 الى 10 دقائق عقب نضج الأرز كما ستحتاج الى وضعه في الثلاجة لمدة 12 ساعة، وبعد مضي الوقت في البراد يمكنك تسخين الأرز وتناوله كما تحب أصبح لديك طبق ارز يحمل الطعم نفسه تقريباً لكن بسعرات حرارية اقل بنسبة 50 الى 60% وتفسير ذلك هو: دور زيت جوز الهند الذي يتفاعل مع جزيئات النشاء ويغير من البنية الكيميائية لها ثم يأتي التبريد لمدة 12 ساعة ليؤدي الى تكوين روابط هيدروجينية بين مكون بالنشاء يدعى الأميلوز مما يؤدي بالطبيعة إلى تحول النشاء القابل للهضم الى نشاء غير قابل للهضم.

4- أبهريهم بسحرك كربة منزل خارقة:

سيدتي في الكثير من العزائم والحفلات التي تقومين بها في منزلك يكون وجود الفاكهة شيء اساسي دوما، قد تخطئ السيدة في تقدير الكمية التي تود استخدامها وفي اغلب الأحيان تكون قد اضطرت لتقطيع كمية زائدة من الفاكهة ومن المتعارف عليه أنه عندما يتم تقطيع الفاكهة تفقد لونها وتأخد لونا مصفرا باهتا لذا وبخدعة علمية بسيطة حافظي على شرائح الفاكهة المقطعة من تغير اللون .
نحضر طبق عميق وصغير نضع به بعض الماء ثم نعصر عليه ليمونة كاملة بعدها نقوم بغمس شرائح الفاكهة التي نريد حفظها من تغير اللون في عصارة الليمون المخففة بالماء ثم ننتشلها ونحفظها في اكياس محكمة الغلق ونضعها في الثلاجة …ماهو دور الكيمياء هنا؟
سبب تغير لون الفاكهة المقطعة يرجع في الواقع الى انزيم اوكسيداز البولي فينول والذي ينطلق مع تفاعل الفاكهة مع الهواء او بالأحرى مع الأوكسجين في الهواء والطريقة الأمثل لتثبيط عمله هي بإضافة فيتامين c او ما يعرف ببطء للغاية هذا التفاعل.

إعلان

5-أضيفي نكهة جديدة لطعامك:

نكهة الدجاج واللحوم في الطعام محببة لدا الجميع، وللحصول على نكهة جديدة وغنية بالعصارات اللذيذة إليكم هذه الخدعة رش اللحم المقطع الذي نود طهيه بطريقتنا المعتادة ببيكربونات الصوديوم، ونخلطها جيدا به في وعاء عميق ثم نغطه بنايلون شفاف لاصق ونتركه لمدة 15 دقيقة فقط، بعدها قم بغسل اللحم جيدا تحت الماء الجاري لإزالة آثار بيكربونات الصوديوم، وباشر بطبخ او شوي اللحم بالطريقة التي تفضلها لكنك ستفاجأ بالطعم العصاري المدهش، ماهو دور الكيمياء هنا؟!
تتمتع بيكربونات الصوديوم بأس هيدروجيني مرتفع يبلغ PH = 9 وعندما نغلق اللحم بها لبعض الوقت فإنها ترفع مستويات الأس الهيدروجيني للحم بدوره مما يزيد قدرة اللحم على الإحتفاظ بالماء والمرق، فبدلاً من فقدان اللحم مايحويه من ماء على الشواية او في المقلاية سيحتفظ بالعصاره الشهية ويظل طرياً.
إن عالم الكيمياء هو عالم العجائب والغرائب فهو يصور لنا قدرة الخالق العظيمة في تسخير كل مافي الأرض لخدمتنا.

مساهمة من حنان يوسف

 

إعلان

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن سياسة المحطة.